click for full size
 
دائرة الإعلام التربوي
1/6/2020
 
أعلنت وزارة التربية والتعليم، اليوم، تمديد الحلقة الأولى من فضاء تأمل التفاعلي، المشهد الكوروني، حتى الثلاثين من حزيران الحالي، إذ جاء ذلك بعد ورود عدد من الطلبات بتمديد هذه الحلقة؛ لإتاحة المجال لعدد أكبر من الطلبة للمشاركة فيها.
وبينت الوزارة أن تأمل حصد خلال الفترة الماضية ما مجموعه 1185 مشاركة من الطلبة من مختلف الصفوف ومحافظات الوطن، علماً بأن الحلقة الأولى "المشهد الكوروني" تستهدف الطلبة من الصف الخامس وحتى الثاني عشر.
أما على صعيد مجموعة تأمل عبر موقع فيسبوك، فقد شارك خلال الشهرين الماضيين ما يقارب 6000 عضو من مختلف محافظات الوطن، إضافة إلى 1000 عضو من الدول العربية الشقيقة، مثل مصر، والعراق، وسوريا، وليبيا، ودول المغرب العربي وغيرها. وقد كان هناك تفاعل مميز من الطلبة والمعلمين وغيرهم في هذه المجموعة، حيث شاركوا آراءهم حول تساؤلات تأمل المتعلقة بالمشهد الكوروني، والعديد من الرسومات، والعروض ومقاطع الفيديو التي أنتجها الطلبة في ظل هذه الأزمة.
يذكر أن "التربية" أطلقت فضاء تأمل في دعوة منها لأبنائها الطلبة للتأمّل والتفكّر والبحث والحوار؛ وانطلاقاً من توجهاتها الرامية؛ لتوظيف الإمكانات المتاحة؛ لتعزيز التواصل مع طلبة المدارس، وإتاحة المجال أمامهم لطرح أفكارهم والتعرف على تجارب جديدة.
وستعمل الوزارة، بعد انتهاء الحلقة الأولى، على رصد كافة المشاركات التي وصلتها؛ لنشرها في كافة المدارس، واختيار المشاركات المميزة لتعميمها على مستوى الوطن، واستضافة بعض الطلبة عبر وسائل الإعلام ومكافأتهم.