click for full size دائرة الإعلام التربوي  
2019-12-24
شارك وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني ومحافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام، اليوم، طلبة مدرسة زياد أبو عين بمديرية تربية رام الله والبيرة؛ حصصاً تفاعلية حول البرمجة والذكاء الاصطناعي وتوظيفهما في العملية التعلّمية؛ خاصةً في حصص التكنولوجيا والرياضيات والعلوم والجغرافيا.
وأشاد عورتاني وغنام بالمستوى المتقدم الذي وصلت إليه المدرسة على صعيد تعليم البرمجة والذكاء الاصطناعي، مؤكدان أهمية تعزيز هذا النموذج؛ خاصةً وأن هناك نوادٍ متخصصة لهذا الغرض في مختلف محافظات الوطن؛ ويزيد عددها عن 200 نادي.
وتهدف هذه النوادي؛ ضمن خطة الإدارة العامة للتقنيات التربوية في وزارة التربية؛ لتمكين الطلبة من توظيف البرمجة والذكاء الاصطناعي في الحياة اليومية، بشكل يجمع بين الجانبين النظري والعملي، وبناء طلبة قادرين على إنتاج المعرفة من خلال مشاريع تكنولوجية تسهم في تنمية المهارات الحياتية، وتأهيل طلبة رياديين قادرين على التدريب والمبادرة ونقل المعرفة، وإيجاد حل لمشكلات ذات صلة بحقوق الأطفال، بما يسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في المجتمع الفلسطيني.
يُشار إلى أن عدداً من طلبة هذه النوادي مثّلوا فلسطين مؤخراً في محافل دولية، إذ شاركوا في مؤتمر الذكرى السنوية الـ 30 لاتفاقية حقوق الطفل.