click for full sizeدائرة الإعلام التربوي
2019-9-2
كرّمت وزارة التربية والتعليم من خلال الإدارة العامة للإشراف والتأهيل التربوي المشرفين التربويين والمعلمين الذين طبّقوا استراتيجية برنامج التعلم باللعب داخل الغرف الصفية التي تنفذها الوزارة بالتعاون مع مؤسسة "الحق في اللعب"، والتي تسهم في تحسين نوعية التعليم والتعلم.
ويهدف البرنامج إلى تمكين المعلمين في مجال بناء قدرات الطلبة ومراعاة ميولهم ورغباتهم، والعمل على توظيف المحتوى التعليمي في السياقات الحياتية.
وفي كلمته خلال حفل التكريم؛ أكد مدير عام المتابعة الميدانية والقائم بأعمال مدير عام الإشراف والتأهيل التربوي أيوب عليان أهمية المنهجية الخاصة بالتعلم من خلال اللعب وأثرها على الطلبة، مشيداً بدور المعلمين والمشرفين ومؤسسة "الحق في اللعب" في إنجاح البرنامج واستدامته، بما يسهم في تحسين المستوى التعليمي للطلبة.
بدوره، ثمّن مدير مؤسسة الحق في اللعب جميل سوالمة العلاقة المتينة التي تربط المؤسسة بوزارة التربية وأثر هذه العلاقة على تحسين المستوى التعليمي للطلبة، منوهاً إلى أن المؤسسة تُعد الخطط لاستمرار برنامج التعلم باللعب لخمسة أعوام قادمة.
وتخلل الحفل عروضاً قدمها المعلمون، إذ حضر الحفل من الإدارة العامة للإشراف كل من د. سهير قاسم، ومرعي الصوص، ومعتز عصفور،  ومحمد عبد الوهاب.