click for full size
دائرة الإعلام التربوي
2018-4-30
بارك وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم للأسرة التربوية وعموم أبناء الشعب الفلسطيني؛ تبني اسم فلسطين عوضاً عن "السلطة الفلسطينية" في عضوية المسارع الضوئي الإقليمي "السنكروترون" وفق قرار صادر عن المجلس الأعلى للمسارع، وهو ما اعتبرته الوزارة قراراً ذو مدلولات رسمية كبيرة.
وأكد صيدم، في بيان صحفي، أن لهذا القرار مدلولات علمية وسياسية ومعنوية؛ "في مرحلة تاريخية يحاول البعض فيها شطب طموحات الشعب الفلسطيني وعاصمته وأحلام أبنائه".
وتقدم صيدم بالشكر لرئيس المجلس الأعلى للمسارع أ.د. رولف هوير، شاكراً في الوقت ذاته المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة والدكتور خالد طوقان المكلف بإدارة المسارع والدول العربية والإسلامية الأعضاء على دعمهم في هذا الإطار.
وكان الوزير صيدم قد وجه رسالة لرئيس المجلس الأعلى للمسارع؛ طلب فيها اعتماد اسم فلسطين بدلاً من "السلطة الفلسطينية" في المشروع؛ كون فلسطين عضواً فاعلاً فيه.