click for full size

2015-09-20

أكدت وزارة التربية والتعليم العالي أن موضوع نقص الشواغر في بعض المدارس هو قضية محورية ومهمة جداً بالنسبة للوزارة التي تتابعها بشكل حثيث مع رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية لحلها في أقرب وقت ممكن، وتبدي الوزارة تفهمها الكامل لشعور الأهالي، وتؤكد أنها لن تقبل في أي حال من الأحوال بوجود نقص في كادر المعلمين، وأن العمل جارٍ لحل وإنهاء هذا الموضوع.

وفي ما يتعلق بقرار مجلس الوزراء القاضي بعودة الحصة الدراسية إلى 45 دقيقة أكدت الوزارة أنها تعمل بالتنسيق مع مجلس الوزراء، والأطراف الشريكة، لإعداد جدول دراسي جديد، لافتةً إلى أن ساعة مغادرة الطلبة والمعلمين لن تتأثر، وستبقى كما هي، ولن تتعارض مع مواعيد المغادرة التي كانت سابقاً، حيث أن العودة للــ 45 دقيقة جزء من تطوير التعليم.

وفي هذا السياق، أعلنت الوزارة أن لجنة التربية والتعليم ستجتمع يوم غد الاثنين؛ لبحث هذا الموضوع، الذي تعتبره من أهم أولوياتها الراهنة.

وأوضحت الوزارة أن عودة الحصة الدراسية إلى 45 دقيقة جاءت استجابة لتوصيات لجان متخصصة في ضوء ما تركه تقليصها من أثر سلبي على الطلبة وتقليص عدد ساعات التدريس المباشر، حيث بُنيت الحصة الدراسية في المنهاج على 45 دقيقة.