click for full size
8-2-2018
نفى الدكتور كمال الشرافي مستشار الرئيس عباس ورئيس جامعة الأقصى ما ذكر على لسانه في بعض وسائل الاعلام اليوم الخميس ٨/٢/٢٠١٨  حيث أكد أنه لم يشارك في أي وقفة ولم يدل بأي تصريحات بخصوص تسوية أوضاع مؤسسات التعليم العالي والغير مرخصة في غزة واعتماد شهادات خريجيها.
واستهجن افتراء تلك الوسائل والسعي لترويج التصريحات الواهية.
ويؤكد الدكتور الشرافي ثقته العالية بالرئيس ورئيس الوزراء وبالوزير د. صبري صيدم ومساعيه وجهوده في حماية وتطوير المسيرة التعليمية في فلسطين عامة وغزة خاصة.
وطالب الشرافي وسائل الإعلام بتوخي الدقة والمصداقية والمسؤولية عما تنشره، ويؤكد في الوقت ذاته على ضرورة محاسبة الجهة التي تقف وراء ما نشر على لسانه.