click for full size
دائرة الإعلام التربوي
24/12/2017


 زار وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، الطفل الجريح محمد التميمي، اليوم، في المستشفى الاستشاري  برام الله؛ للاطمئنان على سلامته.
ورافق الوزير كل من مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، ومدير دائرة العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح ووفد من الوزراة. 
وفي هذا السياق، أكد صيدم اهتمام الوزارة الكبير بمتابعة حالة الطفل وتقديم المساندة الكاملة له، لحين يشفى، ومتابعة ما يترتب على انقطاعه عن مدرسته، لمساعدته للعودة إلى مقاعد الدراسة قريباً.
وندد صيدم بسياسات الاحتلال المجحفة وانتهاكاته المتواصلة بحق التعليم والطفولة، وملاحقة الطلبة والمعلمين لعرقلة العملية التعليمية، مؤكداً أن الوزارة ستبقى الدرع الحامية للتعليم.