click for full size
دائرة الإعلام التربوي
25-11-2017
بحث وزيرا التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم والزراعة د. سفيان سلطان، تسوية أوضاع أراضي جامعة فلسطين التقنية- خضوري، والتعاون المشترك من أجل الاستثمار الأمثل لتلك الأراضي.
جاء ذلك خلال لقاءٍ جمعهما، بمقر الوزارة اليوم، بحضور وكيل وزارة التربية د. بصري صالح، ووكيل وزارة الزراعة م. عبدالله لحلوح، ورئيس جامعة خضوري د. مروان عورتاني، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. إيهاب القبج.


وفي هذا السياق، أكد صيدم أنَّ اللقاء جاء لبحث إمكانية تخصيص جميع الأراضي المستخدمة من قبل وزارة الزراعه للجامعة، والتعاون من أجل تمكين الجامعة للاستفادة من كل أراضيها المتاحة لمشاريع تنموية تسهم في تطوير الحرم الجامعي، معرباً عن شكره وتقديره للدور الذي توليه وزارة الزراعة ممثلةً بوزيرها وطواقمها بهذا الإطار، وتعاونهم المستمر، وعلى تقديرهم للاحتياجات التطويرية لجامعة خضوري.
وأوضح صيدم أنَّه ناقش مع سلطان إمكانية إنشاء مركز أبحاث مشترك يخدم القطاع الزراعي والباحثين فيه، ونقل الموقع الحالي لمديرية الزراعة في قلب خضوري إلى موقع آخر، بما يمكِّن الجامعة من الاستمرار في تنفيذ خططها التطويرية.


بدوره، أعرب سلطان عن ثقته بالنظام التعليمي ورغبته بالمساهمة الحقيقية في نهضة جامعة خضوري والرغبة بالتعاون الحقيقي في هذا الإطار، وأنَّ طواقم وزارة الزراعة مستعدة من أجل ذلك؛ لتسهيل مهمة الجامعة في تنفيذ خططها التطويرية الخاصة بإنشاء مباني جديدة على أرضها.


يذكر أن الأطراف جميعها قد اتفقت على آليات الانتقال والعمل المستقبلية تمهيداً لطرحها على مجلس الوزراء لاعتمادها.