click for full size

2016-01-12

التقى وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع؛ بهدف بحث عدة قضايا مشتركة من أهمها: تشكيل لجنة لصياغة منهاج تعليمي وطني يوثق قضية الأسرى حيث يستهدف مؤسسات التعليم العالي ضمن أسس ومعايير علمية وأكاديمية واضحة ومحددة، وكذلك الاتفاق على تشجيع الطلبة للكتابة عن معاناة الأسرى ونضالاتهم والمشاركة في مسابقة أفضل خاطرة عن المعتقلين ضمن فعاليات يوم الأسير الفلسطيني لهذا العام.

وأكد د. صيدم أن الوزارة تولي قضية الأسرى اهتماماً كبيراً؛ باعتبارها من القضايا العادلة والوطنية والتي تهم الشعب الفلسطيني كله، مشيداً بالشراكة الفاعلة بين الوزارة وهيئة شؤون الأسرى في العديد من المجالات، كما ستواصل جهودها في هذا الإطار؛ تأكيداً على روح الانتماء للقضايا الإنسانية والوطنية.

من جهته، أشار قراقع إلى ضرورة العمل المشترك من أجل خدمة قضية الأسرى خاصة من خلال التنسيق والتعاون مع وزارة التربية، مؤكداً أهمية التركيز على الجوانب الإنسانية والقانونية والثقافية للأسرى عبر النظام التربوي لا سيما من خلال صياغة منهاج أكاديمي يتضمن هذه الجوانب.

وحضر فعاليات اللقاء الوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. أنور زكريا، ومدير العلاقات الدولية نديم مخالفة، ونائب رئيس هيئة شؤون الأسرى شكري سلمة، ومسؤولة ملف التعليم في الهيئة فداء أبو لطيفة.